ads
ads

ننشر القائمة النهائية لأسماء وأماكن المدارس اليابانية

المدارس اليابانية- صورة تعبيرية
المدارس اليابانية- صورة تعبيرية

انتهت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني من القائمة النهائية للمدارس المصرية اليابانية، التي تم تقليص عددها لـ 28 مدرسة، ستبدأ العمل العام الدراسي المقبل 2017-2018، بعد أن كانت 45 مدرسة.

وتنشر «النبأ» أسماء وأماكن الـ28 مدرسة على مستوى جمهورية مصر العربية وهي كالتالي:
- فى القاهرة مدرسة واحدة بالشروق (1)، وفي مرسي مطروح المدرسة المصرية اليابانية بالحمام، وفي البحيرة يوجد مدرسة واحدة بالنوبارية، في السويس يوجد مدرسة واحدة وهي المدرسة المصرية اليابانية بفيصل، أما في الإسماعيلية يوجد مدرسة واحدة وهي المدرسة المصرية اليابانية بالإسماعيلية، أما في جنوب سيناء يوجد مدرسة واحدة بطور سيناء.

أما في محافظة الدقهلية يوجد 3 مدارس وهم ( المدرسة المصرية اليابانية بجمصة، المدرسة المصرية اليابانية بتمي الامديد، المدرسة المصرية اليابانية بميت غمر) وفي محافظة الجيزة يوجد 3 مدارس أيضا في ( حدائق أكتوبر، المدينة الصناعية بأكتوبر، والشيخ زايد)، أما في محافظة القليوبية يوجد مدرسة واحدة في العبور.

وفي بني سويف يوجد مدرسة واحدة في بني سويف الجديدة، أما في البحر الأحمر يوجد مدرسة واحدة بالغردقة (1)، وفي كفر الشيخ يوجد مدرسة واحدة ببيلا، أما في أسيوط يوجد مدرسة واحدة بأسيوط الجديدة، وفي الشرقية يوجد 3 مدارس في المناطق التالية ( كفر صقر، العاشر من رمضان (1)، العاشر من رمضان (2) ).

وشملت القائمة مدرسة واحدة في محافظة بورسعيد داخل حي العرب، وفى المنوفية يوجد مدرستين واحدة بشبين الكوم والثانية بقويسنا، وفى دمياط يوجد مدرسة واحدة في دمياط الجديدة، وفي الفيوم مدرسة واحدة فى منطقة الفيوم الجديدة، أما في الغربية يوجد مدرستين واحدة فى طنطا والأخرى فى الشهيد كريم رفعت أحمد، وأخيرا فى أسوان يوجد مدرسة واحدة وهي المصرية اليابانية بالرديسية.

 ومن جانبه قال عمرو مصطفى، مدير وحدة إدارة مشروع المدارس المصرية اليابانية بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، إنه من المقرر أن تكون مصروفات المدارس المصرية اليابانية من ألفين إلى 4 آلاف جنيه فى العام الواحد، ومن المقرر فتح باب التقديم لقبول التلاميذ للعام الدراسى 2017 / 2018، وذلك عقب توقيع الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم، للقرار الوزارى المنظم لهذه المدارس خلال الأيام القليلة المقبلة.

وأضاف رئيس الوحدة- فى حوار لوكالة أنباء الشرق الأوسط، أنه من المقرر أن تقبل هذه المدارس من سن 4 سنوات فى أول أكتوبر المقبل، وتقبل التحويلات حتى الصف الثالث الابتدائى، وتطبق المناهج المصرية، إلى جانب الأنشطة اليابانية المعروفة بـ"التوكاتسو بلس" مشيرا إلى أن الأولوية فى قبول التلاميذ، هو توفر شرط السن، والقرب السكنى، على أن لا تتجاوز الكثافة الطلابية لهذه الفصول 36 طالبا، وذلك فى 128 مدرسة على مستوى الجمهورية.

وأوضح أنه يلزم طلاب المدارس المصرية اليابانية بارتداء زى موحد يصدر به قرار تنفيذى يحدد فيه كافة التفاصيل، وذلك لتلاميذ كل من مراحل رياض الأطفال والابتدائى، والإعدادى، والثانوى، كل على حدة، مشيرا إلى توقيع ولى الأمر على إقرار بعلمه بكافة النظم والقواعد المعمول بها بالمدرسة المصرية اليابانية، وقبوله لها.

وشدد مصطفى على أن الوزارة لا علاقة لها بما ينشر على صفحات التواصل الاجتماعى بشأن فتح باب التقديم أو تقديم دورات تدريبية أو تأهيلية للمعلمين للقبول بهذه المدارس، وأن أى معلومات جديدة ستنشر على موقع الوزارة.

وقال أنه من المقرر طرح إعلان لتعيين مدراء ومعلمين وهيئات معاونة خلال أيام، ويشترط للقبول فى وظيفة مدير أى مدرسة من هذه المدارس أن تنطبق عليه ذات الشروط المحددة بالفصل السابع من قانون التعليم، ولائحته التنفيذية لشغل وظيفة مدير مدرسة، مع إضافة أن يكون مصرى الجنسية، وأن يكون حاصلا على مؤهل عال تربوى، وأن يكون لديه خبرة فى العمل بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى مدة تتراوح من 10 إلى 15 سنة، ويفضل إجادة الحاسب الآلى، واللغة الإنجليزية إجادة تامة، ومع تقديم ما يفيد بذلك خاصة فى المدارس اللغات، بالإضافة إلى القدرة على القيادة وقبول العمل وفق ثقافات مختلفة تلزمه بالقيام ببعض الأعمال غير المتعارف عليها فى الثقافة المصرية.

وأضاف رئيس الوحدة، أنه يشترط فيمن يشغل وظيفة وكيل رياض أطفال وابتدائى وإعدادى وثانوى بهذه المدارس، نفس الشروط الواردة بشأن وظيفة مدير المدرسة المشار إليها، باستثناء شرط الخبرة فيكون من 8 إلى 10 سنوات، ويخضع جميع العاملين بتلك المدارس لقانون التعليم رقم 139 لسنة 1981، ولائحته التنفيذية وتعديلاتهما وقانون الخدمة المدنية رقم 81 لسنة 2016 للمخاطبين به.

وأوضح أن الدكتور طارق شوقى، أصدر قرارا وزاريًا حمل رقم 159 لسنة 2017، بشأن بالمدارس المصرية اليابانية، ونص على أن تنشأ مدارس رسمية نموذجية تسمى المدارس المصرية اليابانية، بجميع مراحل التعليم، كما يتم تأهيل بعض المدارس الحكومية الرسمية العربى واللغات لتحويلها إلى هذه النوعية من المدارس بذات المسمى.

وأشار «مصطفى» إلى أن القرار نص أيضا على أن تهدف المدرسة المصرية اليابانية إلى تربية وتنشئة التلاميذ على القيم، والمبادئ الأخلاقية والسلوكيات الإيجابية، وتعزيز انتماء التلاميذ للوطن، وغرس فكر التعاون والعمل الجماعى والقدرة على حل المشكلات وخلق بيئة تعلم جيدة.