ads
ads

بالفيديو والصور.. استغاثة لوزير الداخلية بسبب تعذيب سجين بـ"وادي النطرون"

وزير الداخلية
وزير الداخلية
عادل توماس ــ أحمد عمران

تقدم رامي عبدالله محمد محمود شقيق  المدعو «محسن» مسجون على ذمة قضية مخدرات المحكوم فيها بالسجن لمدة 10 سنوات مع الشغل والنفاذ  بشكوى إلى اللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية، بسبب تعذيب شقيقه داخل سجن وادي النطرون.

وقال في شكوته: "شقيقي مسجون في سجن 430 وادي النطرون عنبر 16 غرفة 12 والآن يتم تعذيبه بشتى طرق التعذيب والضرب والإهانة من قبل وحدة المباحث بالكامل حيث أنني في أخر زيادة له وبالحديث معه أبلغني بسوء المعاملة وأنه  سوف ينتحر من سوء المعاملة لذلك استحلفكم بالله بالنظر في  هذه الشكوى حيث أنها حياة إنسان معلقة في أيدي معاليكم لأنني لا أدري ماذا أفعل لو أخي مات لأنه شقيقي الوحيد وليس لي سوى الله فماذا أفعل بعد موته اسحلفكم بالله توفى والديا بحزنهما عليه.. أغيثونا أرحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء وأحيط علم سيادتكم أن كل ما تبقى لشقيقي لانتهاء  مدة عقوبته سنتين فقط حيث أنه خرج من سجن أبو زعبل إبان ثورة يناير ثم سلم نفسه بعد أن هدأت الأمور على وعد بأنه سيتم الإفراج عنه بعد نصف المدة، لذا أرجو من سيادتكم النظر بعين الرحمة والاهتمام والرعاية إلى شكواي، مع العلم أن شقيقي لم يحبس في أي قضايا أخرى من قبل.. توقيع رامي عبد الله محمد محمود شقيق المسجون ".
بالفيديو والصور..
بالفيديو والصور..