ads

بهاء السعيد منسق «مواطن يدعم رئيس»: نتواصل مع المصريين بالخارج على مستوى 13 دولة

شعار حملة مواطن يدعم رئيس
شعار حملة مواطن يدعم رئيس
هاجر محمد


قال بهاء السعيد، منسق حملة «مواطن يدعم رئيس»، إن الحملة أسسها مجموعة من الشباب منذ أقل من شهرين؛ لدعم الرئيس عبد الفتاح السيسي، ومطالبته بالترشح لفترة رئاسية أخرى في عام 2018.


وأضاف «السعيد»، لـ«النبأ»، أن الحملة شعبية ومن قلب الشعب المصري، لا يدعمها شخصيات سياسية ولا أحزاب ولا نواب برلمان، مؤكدًا أن باب الحملة مفتوح للجميع، ولكل من يرغب في الانضمام، والعمل على أرض الواقع، وتحت راية «مواطن يدعم رئيس».


وأشار «السعيد»، إلى أن الحملة ترحب بمشاركة الأحزاب السياسية، ولكن بشرط أن يكون مع حملة «مواطن يدعم رئيس»، وتحت رايتها، مع البعد عن عباءة الحزب الذي ينتمي له.


وعن الخطط المستقبلية، أكد «السعيد»، أن الحملة بدأت في طبع الاستمارات، والحصول على توقيعات المواطنين على مستوى 13 محافظة، مشيرًا إلى أنه يجري العمل حاليًا على باقي محافظات الجمهورية، وأنه تم جمع 800 ألف استمارة من المواطنين؛ للمطالبة بترشح السيسي في الانتخابات الرئاسية 2018.


وذكر «السعيد»، أن الحملة تتلقى ردود فعل إيجابية خلال عملها على الأرض، مشيرًا إلى أنها على تواصل دائم مع المصريين في الخارج على مستوى 13 دولة، ومن أبرز هذه الدول: السعودية، والكويت، والنمسا. لافتًا إلى أنه يتم الحصول على التوقيعات عن طريق «ويب سايت» إلكتروني خاص بالحملة.  


ولفت منسق «مواطن يدعم رئيس»، إلى أن الحملة ليس لها اعتراض على الاندماج مع حملات أخرى في سبيل دعم الرئيس عبد الفتاح السيسي، موضحًا أن من حق الجميع تشكيل حملات، خاصة أن العمل السياسي ملك للجميع، وليس للاحتكار، طالما الهدف واحد، وهو «مصلحة الوطن».


أما بالنسبة لقانونية الحملة، أوضح «السعيد» أن الحملة مسجلة في الشهر العقاري، مضيفًا: «ليس لنا مصالح شخصية من وراء الحملة، فهي تقوم على الجهود الذاتية والتطوعية والتي تهدف إلى توصيل صوت الشارع وخدمة الوطن».


وأعلن بهاء السعيد، عقد مؤتمر لتدشين الحملة رسميًا في منتصف شهر أكتوبر الجاري، لإطلاق الحملة بعد اكتمال الهيكل التنظيمي لها في جميع المحافظات. متابعًا: «يتم حاليًا تحديد منسق عام للشباب، والمرأة، في كل محافظة، ومركز وقرية، ونجع؛ لتفعيل دور الشباب في الحملة».