ads

صدق أو لا تصدق.. فتاة في الخامسة من عمرها تعاني من الدورة الشهرية!

اميلي دوفر
اميلي دوفر


أثارت طفلة من مدينة نيو ساوث ويلز، بأستراليا، حيرة العلماء، بعد أن بدأت دورتها الشهرية في عامها الخامس!

المثير في الأمر أن الفتاة الصغيرة التي تُدعى "إميلي دوفر"، بدأت علامات الأنوثة الكاملة تظهر عليها في هذا السن المبكر جدًا.

وتعاني الفتاة الصغيرة من زيادة ملحوظة في الوزن، إلا أن أبرز ما تعانيه هو فقدان طفولتها في هذا السن المبكر!

وتقول والدة الفتاة البالغة من العمر 41 عامًا: " لم يكن لديها حتى فرصة أن تكون طفلة صغيرة "، فعلى الرغم أنها ولدت سليمة، إلا أنها بدأت تنمو بسرعة في غضون أسبوع من ولادتها، وفي عمر أربعة أشهر، بدأت تظهر كما لو كان عمرها عام كامل، ومع بلوغ عامها الأول، بدأت تنمو أثدائها، ويظهر عليها حب الشباب!

 بعد سنوات من الاختبارات والتحليلات، تم تشخيص حالة إميلي، باضطراب نادر من الغدد الكظرية، حيث تعاني من نقص في اثنين من الهرمونات الرئيسية الكورتيزول والألدوستيرون.

وهو نادرًا ما يصيب الأطفال، خاصة في هذا العمر الصغير، لكنه يؤدي إلى البلوغ المبكر، ويحتاج إلى علاج مبكر من أجل إعادة الهرمونات لوضعها الطبيعي.

كما تعاني الفتاة من التوحد، واضطراب القلق، وزيادة في الوزن، ولكنها أمور ثانوية مقارنة بحالتها الرئيسة!